لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
محافظات الصعيد تفوز بنصيب الأسد فى مشروعات الطرق والكبارى

محافظات الصعيد تفوز بنصيب الأسد فى مشروعات الطرق والكبارى


نجحت الدولة، ممثلة فى وزارتى النقل والإسكان، خلال السنوات الأخيرة فى تنفيذ عدد من المحاور والطرق الرئيسية الحيوية بمحافظات الصعيد لتكون بمثابة شرايين للتنمية العمرانية، وخصوصاً فى المدن الجديدة التى يجرى تدشينها فى جنوب مصر مثل مدينة المنيا الجديدة وبنى سويف الجديدة وأسيوط الجديدة ومدينة ناصر واخميم الجديدة، هذا فضلاً عن أن هذه الشبكة تخدم مشروعات التنمية الزراعية فى مشروع استصلاح الـ1.5 مليون فدان، بالاضافة إلى مشروع المثلث الذهبى الذى يقوم بالأساس على الصناعات التعدينية من خلال ربط المناطق الموجودة فى هذا المشروع بالموانئ البحرية لتسهيل مهمة التصدير وربطها بالعالم.

وقد شهدت السنوات الأربع الماضية طفرة إنشائية على المستوى القومى فى مشروعات الطرق والكبارى بدأت مع الإعلان عن تدشين المشروع القومى للطرق والذى يجرى تنفيذه بالتعاون بين وزارتى النقل والإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ويهدف بالاساس إلى الارتقاء بالبنية التحتية وتحسين كفاءة الطرق المصرية لرفع التصنيف المصرى فى مؤشر «الخدمات واللوجيستيات» الذى يصدره البنك الدولى فى شكل سنوى، هذا بالإضافة إلى تسريع وتيرة التنمية فى مختلف مناطق الجمهورية مع الإعلان عن مشروعات قومية مثل العاصمة الإدارية والعلمين الجديدة ومشروع الـ1.5 مليون فدان فى الصحراء الغربية و مشروع المثلث الذهبى فى مناطق الصعيد والبحر الأحمر.

ويصل حجم الاستثمارات التى شاركت بها وزارة النقل فى المشروع القومى للطرق نحو 84 مليار جنيه، منها استثمارات بقيمة 32 مليار جنيه لمشروعات تم تنفيذها والانتهاء منها فى الفترة من 2014 حتى 2018، ومنها استثمارات بقيمة 52 مليار جنيه فى مشروعات جار تنفيذها ومقرر الانتهاء منها خلال عامين، فضلاً عن مشروعات إنشاء كبارى علوية على النيل ومشروعات كبارى على الطريق الزراعى.

وبالنسبة للمشروعات التى تم تنفيذها خلال السنوات الأربع الماضية، فشملت تنفيذ مشروعات بإجمالى أطوال 900 كيلو متر بتكلفة 19 مليار جنيه ضمن المشروع القومى، بالإضافة إلى مشروعات تطوير الشبكة الحالية بإجمالى أطوال 2000 كيلو متر بتكلفة 6 مليارات جنيه، كما تضمنت هذه الخطة تنفيذ 6 محاور على النيل بإجمالى أطوال 75 كيلومترا بتكلفة 3.7 مليار جنيه وتنفيذ 30 كوبرى علويا بتكلفة 3.3 مليار جنيه.

أما بالنسبة للاستثمارات التى تم إنجازها خلال السنوات الاربع الماضية فى تطوير الشبكة الحالية بإجمالى إطوال بلغت 2000 كيلو متر وبتكلفة 6 مليارات جنيه، فكان أهمها تنفيذ ازدواج قنا – سوهاج الصحراوى الغربى بطول 140 كيلو مترا، واستكمال إنشاء الطريق المزدوج طنطا – كفر الشيخ – طنطا دمياط بطول 18 كيلو مترا، وتطوير طريق أبو سمبل – أسوان بطول 150 كيلو مترا.

وقد فازت محافظات الصعيد بنصيب الأسد من مشروعات تنفيذ الكبارى العلوية على النيل خلال السنوات الاربع الماضية، إلى جانب مشروعات الطرق، وكان اهمها تنفيذ محور جرجا على النيل فى سوهاج ومحور بنى مزار فى المنيا ومحور طما، وتعمل وزارة النقل حاليا ضمن خطتها للعامين المقبلين على تنفيذ استثمارات بقيمة 52 مليار جنيه منها مشروعات بإجمالى 1280 كيلو مترا ضمن المرحلة الثالثة للمشروع القومى بتكلفة 14 مليار جنيه، ومشروعات لتطوير الشبكة لحالية بإجمالى أطوال 2500 كيلومتر بتكلفة 16 مليار جنيه وكذلك تنفيذ 10 محاور على النيل بإجمالى أطوال 200 كيلومتر بتكلفة 20 مليار جنيه وتنفيذ 20 كوبرى علويا بتكلفة 2.5 مليار جنيه، بالإضافة إلى استكمال مشروعات المحاور النيلية ومنها إنشاء المرحلة الثانية من محور طما على النيل بسوهاج بتكلفة 900 مليون جنيه، ومشروع تنفيذ محور كلابشة على النيل فى أسوان ومشروع محور عدلى منصور بمحافظة بنى سويف بتكلفة مليار جنيه ومحور سمالوط بتكلفة 1.45 مليار جنيه ومحور ديروط بتكلفة 1.7 مليار جنيه ومحور قوص بتكلفة 1.2 مليار جنيه، ومحور دراو بتكلفة 1.3 مليار جنيه، ومحور الفشن بتكلفة 1.5 مليار جنيه ومحور المشير أحمد إسماعيل بتكلفة 5 مليارات جنيه.

الصحراوى الغربى

وترصد «العقارية» أهم مشروعات الطرق التى تم تنفيذها بمحافظات الصعيد والتى سيكون لها اثرها البالغ فى خدمة التنمية فى جنوب مصر ومنها مشروع تطوير وازدواج الطريق الصحراوى الغربي، والذى يُعد من أهم مشروعات الطرق التى يتم تنفيذها ضمن المرحلة الثالثة للمشروع القومى بطول 400 كيلو متر.

وتبلغ المرحلة الأولى من المشروع حوالى 105 كيلو مترات وتبدأ من تقاطع الفيوم حتى مدينة بنى سويف، وسوف يتم تنفيذ ازدواج الطريق بعمل 6 حارات مرورية ذهاب وعودة فى كل اتجاه، وتكون 3 حارات منها مخصصة للنقل الثقيل و3 حارات مخصصة للسيارات الملاكي، وبه حجم أعمال الصناعية تتمثل فى 20 نفقا وكوبرى لكى تكون جميع «اليوترنات» عبارة عن تقاطعات حرة وسيتم تقسيم الـ20 نفقا على إجمالى الـ400 كيلو متر.

ويعتبر طريق الصعيد الصحراوى الغربى هو المحور الرئيسى لربط شمال مصر بجنوبها، حيث إن الطريق يبدأ من القاهرة حتى يصل إلى ميناء قسطل البرى على الحدود السودانية وهو محور مهم ضمن محاور النقل الواعدة فى مصر نظرا لتزايد حجم التجارة البينية بين مصر والسودان وافريقيا، وتستعين هيئة الطرق والكبارى فى التنفيذ بالشركات التابعة للشركة القابضة للطرق بالاضافة إلى شركات القطاع الخاص، وتكون الأولوية فى اسناد الأعمال للشركات التى تتمتع بسابقة أعمال طيبة واستوفت الالتزامات فى اوقاتها المحددة ويتم استبعاد الشركات التى كان لديها قصور فى التنفيذ.

الصعيد- البحر الأحمر

طريق الصعيد – البحر الأحمر وهو من أهم المشروعات التى تم تنفيذها فى هذه المنطقة وهو عبارة عن طريق بطول 180 كيلو مترا، ويتكون الطريق من 4 قطاعات تنفذها 4 شركات مختلفة، ويعتمد المشروع على إنشاء ازدواج الطريق القائم بإنشاء 2 حارات جديدة بعرض 3.6 لكل حارة ورفع كفاء الطريق الحالى بتكلفة إجمالية 956 مليون جنيه.

والقطاع الأول من المشروع يبدأ من الكيلو متر صفر من سفاجا وحتى الكيلو متر 30 بتكلفة 185 مليون جنيه وتنفذه شركة النيل العامة للطرق والكبارى، أما القطاع الثانى، فيبدأ من الكيلو متر 30 وحتى الكيلو متر 80 بطول 50 كيلو مترا وتنفذه شركة النيل العامة لإنشاء الطرق بتكلفة 213 مليون جنيه، فى حين أن القطاع الثالث من طريق الصعيد البحر الأحمر، فيبدأ من الكيلو متر 80 حتى الكيلو متر 100 وتنفذه شركة النيل العامة للطرق الصحراوية بتكلفة 157 مليون جنيه، بينما القطاع الرابع الذى يبدأ من الكيلو 100 حتى الكيلو 180 فتنفذه شركة النصر العامة للمقاولات بتكلفة 401 مليون جنيه.

قنا ـ سفاجا

طريق قنا ـ سفاجا بطول 120 كيلو مترا، وهو عبارة عن تنفيذ ازدواج الطريق القائم بإنشاء 3 حارات جديدة ويتكون المشروع من قطاعين بتكلفة إجمالية 632 مليون جنيه، ويبدأ القطاع الأول من كيلو متر صفر من ناحية سفاجا حتى الكيلو متر 60 بتكلفة 412 مليون جنيه وتنفذه شركة ايماك للمقاولات، أما القطاع الثانى فيبدأ من الكيلو متر 60 حتى الكيلو متر 120 وتتولى تنفيذه شركة الراغب للمقاولات بتكلفة 220 مليون جنيه.

ويشتمل الطريق أيضاً على تنفيذ ازدواج الطريق حتى سفاجا – الغردقة وتم تنفيذ هذا المشروع تزامناً مع تنفيذ ازدواج طريق الصعيد – قنا – البحر الأحمر- سوهاج، متضمناً ثلاث مراحل الأولى بطول 30 كم والثانية بطول 20 كم والثالثة بطول 50 كم، إضافة إلى 80 كم بالطريق ذاته ويجرى الانتهاء من أعمال ازدواجها ليصبح اجمالى مساحة الطريق المزدوج بطريق قنا – الصعيد الصحراوى 180 كم.

الفيوم – جنوب الواحات

طريق الفيوم جنوب الواحات، وهو عبارة عن طريق بطول 125 كيلو مترا وتتولى تنفيذه شركة المقاولون العرب بتكلفة 557 مليون جنيه تحت اشراف هيئة الطرق والكبارى، وتتضمن أعمال المشروع إنشاء طريق جديد مفرد بعدد حارة واحدة بطول 75 كيلو مترا مع رفع كفاءة الطريق القديم بطول 50 كيلو مترا، وهو يربط مدينة الفيوم بمنطقة الواحات البحرية فى محافظة الوادى الجديد لخدمة مشروعات الـ1.5 مليون فدان.

بنى مزار – الباويطى

محور بنى مزار الباويطى بمحافظة المنيا، وهو من المحاور الواعدة التى تنفذها وزارة الاسكان من خلال الجهاز المركزى للتعمير ومن ميزانية الوزارة بطول 196 كيلو مترا ويبدأ المشروع من تقاطعه مع طريق أسيوط الغربى عند علامة الكيلو متر 214 من القاهرة، كما يتقاطع مع طريق القاهرة الواحات البحرية عند علامة الكيلو متر 348 من القاهرة، وينتهى الطريق عند تقاطعه مع طريق الواحات البحرية سيوة عند علامة الكيلو متر 14 من اتجاه الواحات البحرية.

وتبلغ تكلفة تنفيذ المشروع حوالى 795 مليون جنيه، وتم تخطيط المشروع بهدف الربط المباشر بين محافظة المنيا والواحات البحرية وواحة سيوة ومنطقة الفرافرة والمساهمة فى خلق مجتمعات عمرانية جديدة فى محافظة المنيا وجذب الاستثمارات وخدمة النشاط السياحى، كما يهدف لخدمة مناطق الاستصلاح الزراعى فى نطاق مشروع الـ1.5 مليون فدان الذى تقع أجزاء منه فى محافظة المنيا والظهير الصحراوى لها.

ديروط – الفرافرة

محور ديروط الفرافرة بمحافظة الوادى الجديد، ويبدأ المشروع من تقاطعه مع طريق أسيوط الغربى عند علامة الكيلو متر 306 من القاهرة حتى مدينة الفرافرة، ويمتد حتى تقاطع طريق عين دلة، ويهدف لـتقليل المسافة المقطوعة من الفرافرة لمركز ديروط بمحافظة أسيوط من 700 كيلو متر إلى 310 كيلو مترات.

ويساعد الطريق فى خدمة النشاط السياحى بالمنطقة والمحميات الطبيعية، وخدمة مناطق الاستصلاح ضمن مشروع الـ 1.5 مليون فدان بالفرافرة، ويساهم فى خلق مجتمعات عمرانية جديدة وجذب الاستثمارات، خدمة المناطق التعدينية والأراضى المستصلحة بالمحافظة، إلى جانب ربط محافظة الوادى الجديد بمحافظات الوجه القبلى.

المنيا – رأس غارب

طريق المنيا رأس غارب، وهو عبارة عن إنشاء طريق جديد من طريق الشيخ فضل بمحافظة المنيا وصولا إلى رأس غارب على البحر الأحمر بطول 55 كيلو مترا وبتكلفة قدرها 435 مليون جنيه، ويتضمن إنشاء طريق عرضه 6 حارات، وكذلك الانتهاء من تطوير طريق الشيخ فضل – رأس غارب بطول 90 كم بتكلفة قدرها 317 مليون جنيه تتمثل فى إضافة اتجاه جديد بعدد حارتين ليصبح الطريق بالكامل مكونا من 4 حارات مع اعادة بناء الطريق القديم بالكامل.

الشيخ فضل – رأس غارب

ازدواج طريق الشيخ فضل رأس غارب، وهو طريق بتكلفة 317 مليون جنيه وتتولى تنفيذه الهيئة العامة للطرق والكبارى، ويمثل هذا الطريق أهمية كبرى فى الإسراع بعجلة التنمية السياحية والاقتصادية بالمنيا، حيث يربط كوبرى بنى مزار والذى يُعد ثانى أهم محور تنموى عرضى بعد الطريق الساحلى الدولى بمحافظة البحر الأحمر عبر شرق النيل، المار بعرض الصحراء الشرقية، ليتقاطع مع طريق «الكريمات»، وأيضًا ليتقاطع مع طريق «القاهرة – أسوان» الصحراوى الشرقى.

محور هضبة أسيوط

محور هضبة أسيوط، وهو مشروع بتكلفة حوالى 450 مليون جنيه وتم تنفيذه من جانب الجهاز المركزى للتعمير التابع لوزارة الاسكان لخدمة المدن الجديدة بمحافظة أسيوط وهما مدينة أسيوط الجديدة ومدينة ناصر، كما يساهم الطريق فى الربط بين طريق القاهرة أسيوط الطريق الزراعى، والطريق الصحراوى الشرقى، وطريق أسيوط البحر الأحمر بطول 22 كم  وعرض 7.5 متر، وسيقوم بالربط المباشر الحر «بدون تقاطعات» بين طريقى الصعيد الغربى والشرقى، مروراً بمناطق التنمية أعلى الهضبة، مما يعمل على تخفيف الكثافة المرورية وتوفير أزمنة الرحلات على شبكة الطرق الداخلية بالمدينة للوصول إلى الطرق الإقليمية.

والطريق الجديد يدعم المناطق الصناعية من خلال إتاحة مساحات أكبر للمصانع، فضلاً عن خدمة النشاط السياحى نظراً للموقع المتميز للهضبة بأسيوط، حيث إنه من المقرر أن يكون تنفيذ الطريق حرا،  وعدم مروره بقرية درنكة لتقليل أعمال نزع الملكية، وتجنب نقل الأهالى، وحل مشكلة تقاطعات الطريق مع خط السكة الحديد، وكذا مع طريق أسيوط- الغنايم ومخر السيول، مشيراً إلى أنه تمت معاينة منطقة المشروع مع المحافظة، والشركة المنفذة، وتم الاتفاق على إنشاء كوبرى علوى بطول 1.5 كيلو متر لحل هذه المشكلات يبدأ من فوق الهضبة وينتهى قبل مصرف الزنار.

 

نظر بدهید


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *