لتصفح أفضل يرجى تغيير المتصفح إلى كروم، فايرفوكس، واوبرا أو إنترنت إكسبلورر.
نهاد عادل: سفنكس الجديدة تغير اتجاهات المطورين فى الفترة القادمة

نهاد عادل: سفنكس الجديدة تغير اتجاهات المطورين فى الفترة القادمة

كشف نهاد عادل رئيس مجلس إدارة شركة بى تو بى للتسويق العقارى عن أن الفترة المقبلة ستشهد إقبالا كثيفاً على طلب العقارات التجارية والإدارية والطبية بمناطق القاهرة الجديدة و6 أكتوبر كفئة أولى يقابلها منطقتا الساحل الشمالى والعين السخنة، بالإضافة إلى عواصم المحافظات التى تعانى من النقص الحاد فى هذه النوعية من العقارات متوقعا استقرار السوق العقارى خلال عام 2019 وخروج بعض المطورين العقاريين الدخلاء على المهنة الكبرى العاملة بالسوق، كما توقع أيضا خروج المسوقين العقاريين الذين ليس لديهم القدرة على مواكبة التطورات العقارية التى تشهدها البلاد، وهو الأمر الذى يصب فى النهاية لصالح السوق العقارى بالكامل.

كما كشف رئيس مجلس إدارة بى تو بى للتسويق العقارى فى تصريحاته الخاصة لـ«العقارية» عن أن النصف الأول من عام 2019 سيشهد ثباتاً فى حركة شراء العقارات تزيد تدريجياً مع بداية النصف الثانى بنسبة ٪15، بينما تتراوح نسب الزيادة فى أسعار العقارات خلال الـ6 أشهر الأولى ما بين 5 إلى ٪15 وهو الأمر الذى ينفى تماماً ما يعتقده البعض بأنه حالة من الركود العقارى، خاصة أن بيانات وإحصاءات التعاملات العقارية لشركات التطوير العقارى المتداولة أسهمها بالبورصة المصرية خلال الفترة الماضية.

نكشف بوضوح حركة المبيعات المميزة لوحدات هذه الشركات.

كما كشفت نهاد عادل أن تسجيل منطقتى الشيخ زايد والقاهرة الجديدة لأعلى ارتفاعات لأسعار العقارات خلال عام 2018 كان نتيجة طلب حقيقى قاد أسعار العقارات فى البلاد للارتفاع، وهنا تنخفض احتمالات استمرار ارتفاع الأسعار فيهما هذا العام وستكون الزيادات القادمة طبيعية على عكس منطقة العاصمة الإدارية الجديدة التى يزيد بها المعروض العقارى؟

توقع رئيس شركة بى تو بى للتسويق العقارى فى تصريحاته الهامة أن تحتل مدينة سفنكس الجديدة  الواقعة على طرق مصر الإسكندرية الصحراوى مركزا متميزا من خريطة التنمية والاستثمار العقارى بل إنها ستغير اتجاهات المطورين العقاريين خلال الفترة القادمة لما تتمتع به هذه المنطقة من إمكانيات هائلة من جانب ومجاوتها لمشروعات كبرى الشركات العقارية مثل بالم هيلز.

وتوقع أيضا أن تلعب منطقة طريق مصر الإسماعيلية الصحراوى ومدينة الشروق دوراً محوريا فى التنمية العقارية خلال الفترة القادمة كبديل لارتفاع الأسعار فى مدينة القاهرة الجديدة.

كما كشف أن الدولة لعبت دورا استراتيجيا هاما فى النهضة العمرانية الجديدة بدخولها كمطور عقارى فى السوق أدت إلى دعم السوق العقارى خاصة فى الفترة التى كان يعانى فيها من التخبط فعادت السوق باقتدار وتحقق الإنجاز على أرض الواقع بإنشاء العاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة وغيرهما.

وأكد أن شركته نجحت فى تحقيق طفرة هائلة فى مجال التسويق العقارى غير السكنى وخاصة فى المجال الطبى بعدما نجحت فى تسويق أكبر 10 مشروعات طبية حصرية خلال الـ5 سنوات الماضية تتصدرها مشروعات «روفيدا أكتوبر» و«ميديكال بارك بريمير» و«إتش سى سي» بالتجمع الخامس و«إيترنا بإعمار» و«لافيدا»القاهرة الجديدة.

وبجانب القطاع  الطبى فإن شركة «بى تو بي» تقوم بالتسويق للقطاع البنكى سواء من خلال الشراء أو البيع، فضلاً عن تقديمها استشارات عقارية وتسويق مول بوينت ناينتى أمام الجامعة الأمريكية بالإضافة إلى تسويق مجموعة من المبانى الإدارية بمنطقة القاهرة الجديدة.

كما كشف رئيس مجلس إدارة بى تو بى للتسويق العقارى عن أن شركته نجحت فى تحقيق معدلات نمو متميزة خلال عام 2018 بلغت نحو ٪15 وارتفع حجم مبيعاتها بنسبة ٪50 للعقارات غير السكنية و٪15 للعقارات السكنية وذلك فيما يتعلق بالشراء الأولى وإعادة البيع للوحدات الفاخرة، حيث تعمل الشركة فى شرائح الإسكان فوق المتوسط والفاخر بالمجتمعات العمرانية المتكاملة والكمبوندات بمناطق القاهرة الجديدة وأكتوبر والساحل والعين السخنة وهى المناطق التى ستتصدر المناطق الجديدة سواء من حيث الطلب أو حجم المعروض والزيادات السكانية فى هذه النوعية من الإسكان.

وأكد أن شركته تعتزم خلال الفترة المقبلة تسويق مشروعين جديدين متعددى الاستخدام بالقاهرة الجديدة بضمان نشاط تجارى بجانب نشاطه الإدارى أولهما مشروع بولاريس مملوكة لشركة «كى زد آر» بى وقد تم الانتهاء من بنائه بالكامل وتبلغ قيمته البيعية 300 مليون جنيه، وقد تم الانتهاء من بيع المرحلتين الأولى والثانية منه ونحن الآن بصدد افتتاح المرحلة الثالثة البيعية وسيتم تسليمها خلال العام الحالى وتتميز بتصميماتها الحديثة لمساحتها العملية، بالإضافة إلى تنوع أنشطتها وملائمة التصميم لتلك الأنشطة، ويقع المشروع بشارع التسعين الشمالى بجوار جامعة المستقبل.

أما المشروع الثانى فهو مشروع sidewalk صايد وواك فهو يقع بالموقع الذهبى بقلب القاهرة الجديدة ومدخل العاصمة الإدارية وهو متعدد الاستخدام تجارى إدارى حيث يضم التجارى بعضاً سلاسل المطاعم والسوبر ماركت وفرع لأحد البنوك، بينما يضم النشاط الإدارى مجموعة لمقار الشركات العقارية والبترولية وتبلغ مساحته البنائية 20 ألف م2 وتبلغ قيمته البيعية 550 مليون جنيه وقد تم الانتهاء من بيع المرحلتين الأولى والثانية بالكامل ونقوم الآن بتسويق المرحلة الثالثة وهو الآن فى مرحلة بنائية متقدمة حيث سيتم تسليمه خلال عام 2020.

 

نظر بدهید


لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *